الإماراتثقافة وفنونشؤون خليجيةشؤون عربيةصحةعربي ودوليمال وأعمالمصرمميز

اقتصادية دبي تشهد تدشين مركز إسعاد المستهلكين في “المشروعات التجارية” لمجموعة الفطيم

سيدات الأعمال الدولية – دبي:

شهدت اقتصادية دبي افتتاح أوّل مركز لإسعاد المستهلكين في المشروعات التجارية، وهي إحدى شركات مجموعة الفطيم والموزّع الرسمي لكرايسلر، دودج، رام، وفولفو في دولة الإمارات ولجيب في دبي والإمارات الشمالية، في مركز خدمة الراشدية بإمارة دبي. ويأتي تدشين مركز إسعاد المستهلكين لتوثيق العلاقة مع المستهلكين، وذلك من خلال استقبال وحل الشكاوى ودياً في متاجرهم الخاصة قبل أن يتم تقديمها إلى اقتصادية دبي مما يوفر العناء على المستهلك بحيث يمكنه حل الشكوى في مدة أقل.

وتؤكد هذه المبادرة التزام اقتصادية دبي بتقديم خدمات تحقق سعادة للمتعاملين والمستهلكين، ودورها الحيوي في توثيق وتنظيم العلاقة بين التاجر والمستهلك عبر حل العديد من الشكاوى شفهياً الأمر الذي يعزز مكانة دبي كوجهة مثالية للشراء إقليمياً وعالمياً

وقام وفد من اقتصادية دبي برئاسة عبداللطيف المرزوقي، مدير أوّل قسم توعية المستهلك، بافتتاح مركز إسعاد المستهلكين، بحضور محمد مقتاري، المدير الإداري في المشروعات التجارية، إلى جانب عدد موظفي اقتصادية دبي والمشروعات التجارية.

وعلى النحو ذاته، قال عبداللطيف المرزوقي: “يعكس تفاعل القطاع الخاص مع اقتصادية دبي في فتح مراكز مخصّصة لإسعاد المستهلكين في مقر أعمالهم مدى إلتزام مجتمع الأعمال برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله لجعل السعادة والإيجابية جزءاً لا يتجزّأ من نمط الحياة في دولة الإمارات. وبدورنا نسعى في اقتصادية دبي إلى الحفاظ على المكانة التجارية التي تتمتع بها دبي كمقصد للشراء على النطاق المحلي من المقيمين من جهة، وعلى النطاق الإقليمي والعالمي حيث تعد الإمارة مركزاً مثالياً للتبضع من مختلف دول الخليج والشرق الأوسط والعالم”.

ومن جانبه، قال محمد مقتاري: “إسعاد المستهلك هي إحدى القيَم الأساسية في الشركة، ونرحّب بهذه المبادرة التي أطلقتها اقتصادية دبي. ولقد أعدنا تسمية كافة مراكز الخدمة التابعة لنا بمراكز إسعاد المستهلكين وعمدنا إلى استحداث كاونتر مخصّص لهذه الغاية في مكتب خدمة العملاء، بالإضافة إلى تعيين مدير إسعاد المستهلكين، ويأتي ذلك دعماً من “المشروعات التجارية” لهذه المبادرة المهمّة والإيجابية”.

وفي وقت سابق من هذا العام، أتمّ فريق عمل إدارة الخدمات والمبيعات التابع للمشروعات التجارية بنجاح مجموعة من البرامج التدريبية التي قامت بتنظيمها اقتصادية دبي لتعريفهم بالمعايير التي يجب توافرها في منصات مراكز إسعاد المستهلك، على أن يقوموا باستقبال شكاوى المستهلكين وحلها بشكل ودي، ومرضي لكل من الطرفين “التاجر والمستهلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق